اسم الصفحة

وذلك خلال استقباله في قصر بغداد عدداً من المسؤولين.