تفاهم بين واشنطن والخرطوم حول تعويضات ضحايا هجوم السفارتين

أعلنت وزارةُ الخارجيةِ الأمريكية تفاهماً مع السودان، يتعلقُ بالتعويضاتِ عن التفجيراتِ التي نفذها تنظيمُ القاعدةِ بسفارتي أميركا في كينيا وتنزانيا عامَ ألفٍ وتسعمئةٍ وثمانيةٍ وتسعين.
وقالَ مساعدُ وزيرِ الخارجيةِ الأمريكي للشؤونِ الأفريقية تيبور ناجي، في مؤتمرٍ صحفي عبرَ الهاتفِ، إن الاتفاقَ النهائي سيعكسُ قبولَ السودانِ بالدفع، وسيشملُ كذلك تعويضاتِ المواطنينَ غير الأمريكيينَ الذينَ قُتِلوا أو أصيبوا في التفجيرينِ.

وسيمهّدُ هذا التفاهمُ فيما لو حصلَ لشطبِ اسمِ السودان من قائمةِ الدولِ الراعيةِ للإرهاب، وبالتالي رفعَ العقوباتِ المتصلةِ بذلك، والتي تسببت بخسائرَ اقتصادية، مباشرة وغير مباشرة.

واتهمت الولاياتُ المتحدةُ نظامَ الرئيسِ المعزولِ عمر البشير بالتورطِ في هذه التفجيرات، بسببِ استضافتهِ لزعيمِ تنظيمِ القاعدةِ أسامة بن لادن، مطلعَ تسعينياتِ القرنِ الماضي.

قد يعجبك ايضا