أمريكا تضغط على روسيا لفتح معبر اليعربية أمام المساعدات

تفاقمات الأزمة الاقتصادية في سوريا تلقي بظلالها على شمال وشرق البلاد، خاصّة مع بقاء معبر اليعربية مغلقاً بسببب معارضة روسيا والصين والحكومة السورية لفتحه، الأمر الذي يعيق أيضاً جهود الإدارة الذاتية لمكافحة فايروس كورونا.

الولايات المتحدة وحلفاؤها يضغطون على روسيا من أجل إعادة فتح المعبر الحدودي مع العراق، والذي يعتبر حاسماً لعمليات تسليم المساعدات الإنسانية التي تقدمها الأمم المتحدة إلى شمال وشرق سوريا، وفقاً لموقع المونيتور الأمريكي.

مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية قال إنَّ معارضة روسيا والصين لتمديد المساعدة الإنسانية الكاملة عبر الحدود في يناير/كانون الثاني جعلت مهمة تقديم المساعدة الملحّة خلال الوباء أكثر صعوبة ووضع أرواح ملايين السوريين الأبرياء على المحك، محملاً روسيا المسؤولية، وفقاً للمونيتور.

بدوره قال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة للتنسيق للشؤون الإنسانية، ديفيد سوانسون، إنّ شمال وشرق سوريا قد تأثر بشدّة في ظلِّ تسع سنوات من الأزمة، وذلك بسبب قلّة المرافق وأسِرّة المستشفيات والعاملين في مجال الرعاية الصحية.

وأغلق في 10 كانون الثاني/ يناير، معبر اليعربية من قبل مجلس الأمن الدولي تحت الضغط الروسيّ والصينيّ، وكان المعبر يعتبر المركز الرئيسي للإمدادات الطبية التي ترسلها منظمة الصحة العالمية إلى الإدارة الذاتية.

قد يعجبك ايضا