صيني يعود إلى حضن والديه بعد 32 عاماً من خطفه

عاد الصيني “ماو ين” ذو 34 عاماً إلى حضن والديه، بعد 32 عاماً من الانفصال عنهما، نتيجة تعرضه لعملية خطف، خارج فندق في شيان بمقاطعة شانشي في عام 1988.

وكان ماو ين في الثانية من عمره عندما تم خطفهُ، وبيعهُ لزوجين لا يملكان أطفالاً، في مقاطعة سيتشوان المجاورة، وأعاد والدا ماو بالتبني تسميته غو نينغنينغ.

وتحركت الشرطة استناداً إلى معلومات مفادها أن شخصاً في منطقة معينة من سيتشوان اشترى طفلاً في أواخر الثمانينات.

وغيّرت الشرطة ملامح ماو لزيادة عمره مستخدمة إحدى صور ماو عندما كان طفلاً، واستخدمت النموذج لمسح قاعدة البيانات الوطنية والعثور على تطابقات وثيقة.

وتمكنت الشرطة من العثور على “ماو” وإعادته إلى والديه الحقيقيين بعد إجراء اختبار الحمض النووي له.

وذكرت وكالة أنباء الصين (شينخوا) أن الشرطة ساعدت أكثر من 6300 عائلة في إيجاد أطفالها المخطوفين خلال العقد الماضي عبر نظام مطابقة الحمض النووي.

قد يعجبك ايضا