ولادة رضيع مصاب بكورونا في روسيا

ولد رضيع مصاب بفيروس كورونا المستجد، كانت والدته مصابة بكورونا في أوسيتيا الشمالية بالقوقاز الروسي، وفق ما أعلنت السلطات الصحية الأحد.

وقال متحدث باسم وزارة الصحة الإقليمية لوكالة تاس الروسية الرسمية، إن حاملاً أصيبت بفيروس كورونا المستجد، وانتقلت العدوى إلى رضيعها.

وأضاف أنهما موجودان الآن في المنزل، وحالتهما جيدة.

وسبق أن ولد، في منتصف نيسان/ أبريل، رضيع مصاب بكورونا في البيرو، وأكدت السلطات حينها أنها ثاني حالة من هذا النوع في العالم.

وولد الرضيع في أوسيتيا الشمالية بمستشفى وسط مدينة بيسلان، وتحمل 17 من بين 35 امرأة حاملا في هذه المؤسسة فيروس كورونا، وفق  ما نقل تلفزيون محلي عن مسؤول قسم التوليد حسن تاغاييف.

وروسيا هي ثاني أكثر الدول تضرراً في العالم، بعد الولايات المتحدة، من ناحية عدد الإصابات بالفيروس، بتسجيلها 281752 إصابة بينها 2631 وفاة.

ويشكك البعض في مصداقية الأرقام الرسمية، ويتهمون روسيا بعدم إعلان العدد الحقيقي للضحايا والمصابين.

وترفض السلطات هذا التشكيك، مؤكدة أنها لا تحصي سوى الوفيات التي يكون كورونا سببها الأساسي، في حين يقول المنتقدون إن أغلب المتوفين مصابون بالفيروس.

وتقول السلطات أيضا إن الوباء وصل بشكل متأخر للبلاد، ما سمح بتجهيز المستشفيات ووضع سياسة فحص مكثف.

قد يعجبك ايضا