رامي مخلوف: لن أتنازل عن إدارة شركة سيرياتيل

كشف رجل الأعمال السوري، رامي مخلوف، في فيديو جديد، أن مؤسسة الاتصالات السورية، طالبت منه التنازل عن جزء من أرباح الشركة تحت طائلة التهديد بالسجن ووضع اليد على الشركة.

وقال مخلوف إنّ الجهات التي يتفاوض معها اشترطت عليه دفع المبالغ المطلوبة منه، والتعاقد مع شركة محددة لتخديم شركة “سيرياتيل” للمعدات التقنية.

وأضاف مخلوف إنهم اشترطوا عليه التخلي عن منصبه كرئيس لمجلس الإدارة في شركة سيرياتيل، ولكنه رفض مشدداً على عدم تخليه عن منصبه.

وبيّن مخلوف أنَّ استقالةَ أخيه، الذي كان يتولى منصب نائب رئيس مجلس إدارة شركة “سيرياتيل”، جاءت على خلفيةِ رفضه التوقيع على عقود تصبُّ في خدمةِ من وصفهم بأثرياء الحرب.

قد يعجبك ايضا