شاب مصري يستخف بكورونا ففتك به وبوالده

توفي والد الشاب المصري محمد نادي، بعد وفاة ابنه الشاب بثلاث أيام، في قرية طه شبرا مركز قويسنا بمحافظة المنوفية.

وكان محمد نادي قد أبدى عدم اكتراث بفيروس كورونا في فيديوهات نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أن يصاب بالمرض ويلفظ أنفاسه الأخيرة قبل أيام.

وبعد إصابته بكورونا نشر الشاب المصري فيديوهات مؤثرة توضح معاناته من الوباء، وكيف تسبب في إصابة أسرته من جراء إهماله وعدم اتباعه قواعد التباعد الاجتماعي، ومنها عدم الخروج من المنزل كثيراً.

وكتب عبر حسابه بموقع “فيسبوك” أنه تجاهل التحذيرات والتعليمات الطبية، بسبب سعيه وراء لقمة العيش، مناشدا الجميع الاستفادة من درسه وعدم الاستهتار نظراً لخطورة الفيروس.

قد يعجبك ايضا