زيادة العنف ضد النساء في باكستان بنسبة تترواح بين 100 و200%

قال مسؤولون حكوميون ونشطاء إن الإغلاق المفروض في باكستان لمكافحة تفشي فيروس كورونا تسبب في زيادة كبيرة بحوادث العنف ضد النساء.

وتظهر إحصاءات الحكومة ومنظمات المجتمع المدني زيادة تتراوح بين 100 و200% في جرائم القتل والاعتداء الجنسي والتعذيب ضد النساء منذ بدء الإغلاق في نهاية آذار/مارس الماضي.

وقال مسؤول بمركز للدفاع عن المرأة تديره وزارة حقوق الإنسان بباكستان إن عدد الشكاوى الواردة إلى المركز، لطلب المساعدة منذ بدء الإغلاق قد تضاعف حيث تلقى المركز آلاف الشكاوى التي تتعلق بتعذيب للنساء والفتيات على يد أقاربهم.

وقالت قمر نسيم من منظمة بلو فينز التي تقدم المساعدة القانونية لضحايا العنف الأسري إن الإغلاق جعل النساء حبيسات مع من يسيئون معاملتهن، ولا سيما أزواجهن.

قد يعجبك ايضا