تركيا..عجز قياسي في الميزانية وصل إلى 43,2 مليار ليرة في نيسان

سجل النظام التركي عجزاً كبيراً في ميزانيته بسبب إجراءات احتواء فايروس كورونا التي أصابت الاقتصاد بالشلل في الوقت الذي زاد فيه الإنفاق العام.

وكالة بلومبرغ للأنباء أكدت أن النظام التركي سجل عجزاً ماليا شهرياً قدره 43.2 مليار ليرة أي 6.3 مليار دولار خلال نيسان/أبريل الماضي وذلك بعد تسجيل عجز قدره 43.7 مليار ليرة في مارس الماضي.

وأظهرت بيانات وزارة المالية التابعة للنظام ارتفاع عجز ميزانية البلاد إلى حدود 136بالمئة على أساس سنوي، في حين بلغ إجمالي العجز المالي خلال العام الماضي ككل بحدود 124مليار ليرة.

ولمحاولة تقليص العجز في المالية توسعت الخزانة في الاقتراض حيث طرحت سندات بقيمة 60 مليار ليرة خلال الشهر الماضي، وهو ضعف قيمة القروض التي كانت تستهدفها الخزانة قبل تفجر أزمة كورونا.

ووصلت حصيلة الضرائب خلال الشهر الماضي إلى أكثر من 49 مليار ليرة، في حين زادت إيرادات الخزانة العامة خلال الشهر الماضي بنسبة 13 في المئة فقط وهو ما يشير إلى زيادة حقيقية بمعدل التضخم.

وانخفضت قيمة الليرة التركية عند 7.26 مقابل الدولار الأمريكي يوم الخميس، وهو أدنى مستوى جديد على الإطلاق منذ ذروة أزمة العملة في أغسطس 2018، فيما أكد تقرير لرويترز أن النظام التركي طلب مساعدة حلفاء أجانب في إطار بحث عاجل عن التمويل، لمواجهة أسوأ أزمة للعملة خلال عامين، بحسب ما يؤكده خبراء الاقتصاد.

قد يعجبك ايضا