اكتشاف خطر غير متوقع للمكيفات

قال خبير لراديو “سبوتنيك”، إن العديد من الكائنات الحية الدقيقة والغبار والجراثيم وحبوب اللقاح وبذور النباتات تتراكم في مكيف الهواء خلال فصل الشتاء، وعندما يتم تشغيلها لأول مرة في الربيع تنتشر في هواء الشقة.

وكشف مدير مختبر “إيكولوجيا المعيشة” أنطون ياستريبتسيف، أن هذه الظاهرة تسمى “متلازمة التهوية”. ففي حالة الإغلاق المطول للجهاز، تستقر جزيئات صغيرة مختلفة وتتراكم على المرشحات والشبكات. ويمكن للإنسان أن يتنفس كل هذا إذا لم تقم بتنظيف النظام بأكمله عند تشغيله، وعندئذ يمكن أن يعاني الشخص من ردود الفعل التحسسية وحتى من تفاقم الأمراض المزمنة.

وأوضح أنطون، أنه من الضروري في بعض الأحيان تنظيف المرشحات والأجزاء الأخرى خلال موسم الصيف. ويجب أن يقوم الأشخاص الذين يعانون من الحساسية بتنظيفه مرات أكثر.

من المهم بنفس القدر مراقبة مكيفات هواء السيارة. حيث يمكن تنظيف قنوات التهوية في خدمة السيارة. بالإضافة إلى ذلك، غالبًا ما يكون من الضروري تغيير مرشحات في الصالون، التي تنظف الهواء الخارجي من الغبار والمعادن الثقيلة.

في وقت سابق، أفادت الهيئة الفيدرالية الروسية لحماية المستهلك، بأنه من المستحيل التعرض للإصابة بفيروس كورونا المستجد عن طريق أنظمة التهوية وأجهزة تكييف الهواء.

قد يعجبك ايضا