رايتس ووتش تطالب الحكومة العراقية بحماية الحقوق الأساسية للمواطنين

ناشدت منظمةُ هيومن رايتس ووتش، الحكومةَ ومجلسَ النوابِ العراقيينَ بالعملِ على إقرارِ تشريعاتٍ تعالجُ أوجه القصورِ الرئيسيةِ فيما يتعلقُ بحقوقِ الإنسانِ في النظامِ القانوني العراقي.
وحددت المنظمةُ أربعةَ مجالاتٍ للنهوضِ بحقوقِ الإنسانِ في البلاد، تتمثلُ في حقِّ المعتقلينَ بالحصولِ على تمثيلٍ قانوني، وإنهاءِ ممارساتِ التعذيب، والاختفاءِ القسري، والعنفِ الأسري.

وأكدت المنظمةُ أن هناكَ حاجةٌ إلى بذلِ الجهودِ لتحديدِ مكانِ المتظاهرينَ، الذينَ اختطِفوا وما زالوا مفقودينَ، مع ضمانِ المساءلةِ الكاملة.

وقالت الباحثةُ المختصةُ بالعراق في المنظمةِ “بلقيس والي” إن العراقَ دخلَ مرحلةً جديدةً بعدَ انتهاءِ القتالِ ضدَّ تنظيمِ داعش الإرهابي، ويجبُ على الحكومةِ التركيز على حمايةِ الحقوقِ الأساسيةِ للعراقيينَ وجعل قوانينَ العراق تتماشى مع المعاييرِ الدولية.

قد يعجبك ايضا