تقنية جديدة تجعل سيارات المستقبل تتحدث مع بعضها

يعكف خبراء التكنولوجيا في جامعة جلاسكو كالدونيان حالياً على تطوير تقنيات جديدة تسمح للسيارات في المستقبل استخدام تكنولوجيا الجيل الخامس من الاتصالات لتتحدث مع بعضها البعض لتوعية السائقين بالمخاطر على الطريق، مثل الثلوج والحفر.

وسيُحسّن الاتصال عال السرعة بالإنترنت عبر تقنية الجيل الخامس، قدرات المركبات الآلية لتكون أكثر أمانا من سيارات اليوم، وبالتالي تخفيض الحوادث المرورية.

وأوضح الدكتور “ديميتريوس لياروكابيس” عضو المجموعة البحثية في مشروع سيارات المستقبل بالجامعة أن السيارات القريبة من منطقة الخطر ستتمكن من إرسال رسائل تحذيرية إلى السيارات الأخرى من حولها، لتشكيل سلسلة اتصال تشترك فيها مركبات عدة وعلى نطاق واسع.

يذكر أن شركة فورد الأميركية كشفت في وقت سابق عن عزمها تزويد 80 في المئة من مركباتها لعام 2020 بتقنية تحذر السائقين من حوادث الطرق وسوء الأحوال الجوية والازدحامات المرورية.

قد يعجبك ايضا