حصيلة قتلى المرتزقة السوريين التابعين للنظام التركي ترتفع إلى 268 قتيلاً

 

مزيدٌ من الخسائر البشرية تلقاها المرتزقة السوريين التابعين للنظام التركي، ممّن يلهثون خلف المال للقتال في ليبيا إلى جانب قوّات حكومة الوفاق ضدّ الجيش الليبيّ.

المرصد السوري لحقوق الإنسان وثّق ارتفاع عدد قتلى المرتزقة في ليبيا إلى مئتين وثمانية وستين، بعدما وصلت سبعُ جثث على الأقلِّ إلى المنطقة العازلة بريف حلب شمالي سوريا.

المرصد السوري أشار إلى أنّ عناصر المرتزقة قُتلوا خلال الاشتباكات على محاور حي صلاح الدين جنوب العاصمة الليبية طرابلس، ومحور الرملة قرب مطار طرابلس ومحور مشروع الهضبة، بالإضافة لمعارك مصراتة ومناطق أخرى في ليبيا.

عملية نقل المرتزقة السوريين التي يقوم بها النظام التركي إلى داخل ليبيا، شهدت خلال الآونة الأخيرة تحولاً من ترغيبٍ إلى ترهيب، تحت ضغط النظام التركي على قيادات الفصائل الإرهابية لإرسال عناصرها إلى ليبيا، بعد ما كانوا يتسابقون للذهاب طمعاً بالمغريات التي قدمها النظام التركي بداية الأمر.

المرصد أكّد أنّ معظم الفصائل لم تعد لها رغبةً بإرسال عناصرها للقتال في ليبيا وخاصّةً في ظلّ الأوضاع الصعبة هناك، وعدم إيفاء النظام التركي بالمغريات التي ادّعى تقديمها، ليتحوّل الأمر إلى ضغوطاتٍ كبيرةٍ وتهديداتٍ من قبل استخبارات النظام التركي لقيادات الفصائل الإرهابية بشأن إرسال عناصرها، وإلا ستكون النتيجة فتحَ ملفّاتٍ تتعلّقُ بفضائحَ لقادةِ الفصائل.

قد يعجبك ايضا