“فيسبوك” تطلب من موظفيها العمل من المنزل حتى نهاية العام

ذكرت شركة فيسبوك إنها ستسمح لمعظم موظفيها بالعمل من منازلهم حتى نهاية عام 2020، وأن الشركة لا تتوقع إعادة فتح معظم مكاتبها قبل السادس من تموز/ يوليو، بحسب ما أكد متحدث باسم فيسبوك لموقع “ذي فيرج” التقني.

وأوضحت الشركة إن عوامل مختلفة ساهمت باتخاذها هذا القرار، بما فيها المعلومات الواردة من المؤسسات الصحية، كمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها وجامعة “جونز هوبكنز”، إضافة إلى التعليمات الحكومية.

وبدأت ولاية كاليفورنيا، حيث يقع مقر فيسبوك الرئيسي، بتخفيف قيود التباعد الاجتماعي تدريجياً، ضمن خطة على عدة مراحل أعلن عنها حاكم الولاية.

ويعمل موظفو فيسبوك من منازلهم منذ شهر آذار/ مارس الماضي.

وقالت الشركة إنها ستواصل الدفع للعاملين بنظام الساعة، والذين قد لا يتمكنون من العمل نظرا لتقليص الوظائف أو إغلاق المكاتب، أو لأسباب مرضية.

وكان مارك زوكربيرغ، المدير التنفيذي لفيسبوك، قد أعلن الشهر الماضي عن إلغاء فيسبوك لمناسبات تتطلب الحضور الجسدي لأكثر من 50 شخصاً حتى حزيران/ يونيو 2021.

وقد يشكل طلب فيسبوك من موظفيها العمل من المنزل حتى نهاية العام نموذجا تتبعه شركات تعمل في المجال التقني والتواصل الاجتماعي.

وكانت فيسبوك من أوائل الشركات التي طالبت موظفيها بالعمل من منازلهم منذ بداية احتدام أزمة فيروس كورونا المستجد، وهو الأمر الذي طبقته شركات كثيرة لاحقا حول العالم.

قد يعجبك ايضا