“ترايبيكا السينمائي” يناور “كورونا” بعروض في الهواء الطلق

قرر مؤسسو مهرجان “ترايبيكا” السينمائي هذا الصيف إقامة سلسلة عروض للأفلام في الهواء الطلق في الولايات المتحدة، في ظل التدابير المتخذة لمكافحة انتشار فيروس كورونا بعنوان “Tribeca Drive-In”.

وأشار المهرجان الذي نظم نسخة افتراضية له انتهت آخر أبريل/نيسان الماضي، إلى أن النسخة الجديدة التي تقام في 25 يونيو/حزيران المقبل، ستشمل أفلاماً جديدة وأخرى كلاسيكية، إضافةً إلى عرض أحداث موسيقية ورياضية.

وبحسب بيان نشره المنظمون عبر صفحتهم على “فيسبوك” سيتم التعاون مع شركة “آي ماكس” الكندية ومشغل الاتصالات الأمريكي “إيه. تي. أند. تي”، لعرض الأفلام في منشآت موجودة أصلاً مثل مسارح السيارات، إضافة إلى مواقع جديدة يتم استحداثها لهذه الغاية.

وبحسب البيان أيضا سيتم تشغيل سلسلة “Tribeca Drive-In” طوال فصل الصيف في المدن في جميع أنحاء البلاد، وسيتم الإعلان عن مواقع وتفاصيل البرمجة الإضافية في الأسابيع المقبلة.

وتأسس مهرجان تريبيكا لتوحيد مدينة نيويورك في أعقاب أحداث 11 سبتمبر/أيلول بهدف حشد الناس من خلال الفنون لإرسال إشارة تفاعل للعالم، وهو ما يفعله الآن بعد تفشي فيروس كورونا حيث يهدف إلى مساعدة الناس في جميع أنحاء البلاد على تجاوز الشعور بالوحدة من خلال جمع الجماهير معاً للتسلية والمرح بطريقة صحية وآمنة.

قد يعجبك ايضا