محتالون استغلوا أزمة كورونا لخداع محبي الحيوانات

استغلّ مخادعون على الإنترنت تفشّي فايروس كورونا في بريطانيا، لتحقيق أرباح عبر بيع حيوانات أليفة غير موجودة، وذلك بإقناع العملاء بالدفع المسبق قبل السماح لهم برؤية أو استلام الحيوانات الأليفة التي يودون شرائها.

ووفق المركز الوطني للاحتيال والإبلاغ عن الجرائم السيبرانية، فإنّه تمَّ خداع الضحايا في جميع أنحاء المملكة المتحدة عن طريق حيل تبدأ عادة مع دفعة أولية، تليها مطالب لمدفوعات تغطية التأمين واللقاحات،وحتى تسليم الحيوانات الأليفة، والتي لا تصلهم.

يذكر أنّه خلال الشهرين الماضيين فقدت 669 ضحية أكثر من 282 ألف جنيه إسترليني، بعد التفاعل مع إعلانات وهمية على وسائل التواصل الاجتماعي ومواقع بدت وكأنها متخصصة ببيع الحيوانات المنزلية الأليفة.

قد يعجبك ايضا