النظام التركي يرسل مرتزقة سوريين بقوارب في رحلات ليلية إلى ليبيا

بعدَ نقلِهم بالطائرات، يسلكُ النّظامُ التركيُّ هذِهِ المرّة الطُرقَ البحريّةَ وتحتَ جنحِ الظلامِ لنقلِ المرتزقةِ السوريينَ التابعينَ له إلى ليبيا.

جهازُ الرصدِ والمتابعةِ التابعُ للجيشِ الليبيِّ كشفَ عن إرسالِ النّظامِ التركيِّ بواخرَ محمّلةً بالآلافِ من المرتزقةِ السوريينَ التابعينَ له إلى ليبيا.

وبحسبِ ما أفادَ به جهازُ الرصدِ فإنّ باخرةً تركيةً رستْ نهايةَ الأسبوعِ الماضي في عرضِ البحرِ قبالةَ السواحلِ الليبيّة، ومن هناكَ تمّ نقلُ العناصرِ إلى الشواطِئ الليبيةِ بقواربِ الصيد.

ضابطٌ في الجيشِ الليبيِّ نقلَ عن أحدِ الصيادينَ الذين شاركوا في عمليةِ توصيلِ المرتزقة، قولَهُ إنّ أربعةَ عشرَ قارباً على الأقلِّ انخرطوا في عمليّةِ نقلِ المرتزقةِ السوريينَ ليلاً من البحرِ إلى البر.

الجيش: تحركات لقوات “الوفاق” تمهيداً لتنفيذ هجوم على ترهونة

وفي شأنٍ متّصلٍ كشفَ الجيشُ الليبيُّ عن تحركاتٍ لقوّاتِ الوِفاقِ تمهيداً لتنفيذِ هجومٍ عسكريٍّ كبيرٍ على مدينةِ ترهونة شرقي العاصمة طرابلس خلالَ الأيامِ المرتقبةِ بدعمٍ من النّظامِ التركيّ.

ضباطٌ في الجيشِ الليبيِّ رصدوا تحشداتٍ كبيرةً من المرتزقةِ وقوّاتِ الوِفاقِ في محاورِ القتالِ في ترهونة، كما شُوهدتْ ترسانةٌ كبيرةٌ وجديدةٌ من أسلحةٍ تركيةٍ مختلفةٍ إلى جانبِ آلياتٍ وثقلٍ عسكريٍّ غيرِ مسبوقٍ تصلُ مشارفَ المدينة.

وكانَ رئيسُ النّظامِ التركيّ رجب طيّب أردوغان، اعترفَ في كلمةٍ متلفزةٍ الإثنين عقِبَ اجتماعٍ، أنّ تركيا تواصلُ دعمَها لحكومةِ الوِفاقِ في طرابلس لمواجهةِ قوّاتِ الجيشِ الليبيّ بقيادةِ خليفة حفتر.

قد يعجبك ايضا