مؤتمر عالمي لجمع 8 مليارات دولار بهدف تطوير لقاح ضد الفايروس

منذ ظهور فايروس كورونا وانتشاره بشكلٍ متسارعٍ في معظم دول العالم، والعلماء في سباقٍ محمومٍ لإنتاج لقاحٍ يضع حداً لما يمكن تسميته بالمأساة العالمية.

آخر الجهود العالمية للتصدي للفايروس، مؤتمرٌ افتراضيٌّ لمانحي الأموال، تقرر خلاله تخصيص ثمانية مليارات دولار لتطوير لقاحٍ ضد الفايروس المستجد، شاركت فيه عدة دولٍ ومنظماتٍ على رأسها الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية، فيما غابت الولايات المتحدة.

وخلال المؤتمر الذي شاركت فيه الدول الأوروبية واليابان، إضافةً لعدة دولٍ أخرى، قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إنه يجب التعامل مع هذه المبادرات على أنها منافع عالمية عامة، مشدداً على ضرورة أن يتوافر اللقاح لجميع دول العالم، وبأسعارٍ يمكن دفعها.

من جانبه، اعتبر مدير منظمة الصحة العاليمة، تيدروس أدهانوم، أن التحدي الأكبر لا يتمثل في سبل تطوير اللقاح ضد الفايروس، بل في إيجاد طرقٍ لتوزيعه وإتاحته للجميع بشكلٍ متساوٍ.

بدوره خصص الاتحاد الأوروبي، مبلغ مليار يورو، من أجل الجهود الرامية لتطوير لقاحٍ ضد الفايروس، وقالت رئيسة المفوضية الأوربية، أورسولا فون دير لاين، إن المؤتمر يهدف بالإضافة لتطوير اللقاح والأدوية، إلى تأمين هذه المواد للشركاء الدوليين وخاصةً الأطراف الأكثر ضعفاً، مشددةً على ضرورة أن يتعايش العالم مع الفايروس حتى إيجاد اللقاح.

يذكر أن منظمة الصحة العالمية نشرت في وقتٍ سابق، قائمةً تضم ثلاثةً وثمانينَ لقاحاً محتملاً ضد فايروس كورونا، يجري العمل عليها في عدة دول، مشيرةً إلى أن ستةً منها دخلت مرحلة الاختبارات السريرية.

قد يعجبك ايضا