طفل أمريكي يهزم السرطان وكورونا معاً

تمكن الطفل جافين برينان ذو السبع سنوات من هزيمة مرض السرطان، ثم التغلب على فايروس كورونا عائداً معافى إلى منزله في بلدة ديدهام بولاية ماساتشوستس الأمريكية.

وخرج سكان المدينة إلى الشوارع لاستقبال الطفل، كما شاركت سيارات الإطفاء والإسعاف والشرطة في الترحيب بالطفل العائد إلى منزله، فيما كان الطفل يجلس على كرسيه ملوحاً بيده للسكان الذين احتفلوا بشفائه الذي كان أشبه بالمعجزة.

وأصيب الطفل جافين بفايروس كورونا في آخر جلسات العلاج الكيماوي لمرض السرطان التي كان يخضع لها في أحد المستشفيات، ثم أصيب بالالتهاب الرئوي، ولكنه تمكن من محاربة جميع هذه الأمراض عائداً إلى منزله سالماً.

قد يعجبك ايضا