النظام التركي يرسل أسلحة جديدة ومتطورة لدعم الوفاق

بعد إغراق البلاد بالمرتزقة والأسلحة، بدأ النظام التركي هذه المرة بتزويد قوات حكومة الوفاق بأسلحة جديدة متطورة في محاولة جديدة لخلق التفوق العسكري لتلك القوات ووضع العراقيل أمام عمليات الجيش الليبي.

مسؤول عسكري في قيادة الجيش الليبي صرح لشبكة “العربية” بأن النظام التركي زود مؤخراً قوات حكومة الوفاق بأسلحة جديدة وبتقنيات عالية، وصلت إلى مينائي مصراتة وطرابلس عن طريق سفن شحن قادمة من تركيا.

المسؤول العسكري، أوضح بأن الأسلحة دخلت جبهات القتال ومناطق سكنية ومراكز حيوية في العاصمة طرابلس، كما نصبت منظومات دفاع جوي متطورة وصواريخ أرض حديثة وأجهزة للتشويش بالإضافة إلى مجموعة من الطائرات المسيرة القتالية من طراز “العنقاء” بعد فشل طائرات “بيرقدار” في تحقيق مكاسب ميدانية.

واعتبر القيادي في الجيش الليبي أن قوات الوفاق تعتمد على الأسلحة التي وصلتها من النظام التركي لتحقيق تقدم ميداني في المعارك، وهو ما يفسر تجاهلها للهدنة التي دعا إليها الجيش الليبي، ورفضها للمهمة الأوروبية لمراقبة تنفيذ حظر توريد السلاح إلى ليبيا في البحر المتوسط.

وكانت بعثة الأمم المتحدة، قد عبرت في الـ24 من شهر نيسان/ إبريل الماضي عن قلقها من انتهاك الحظر المفروض على ليبيا، عبر مواصلة إدخال الأسلحة الجديدة إلى هذا البلد.

قد يعجبك ايضا