مقتل عنصر من قوات الحكومة السورية برصاص مجهولين شرقي درعا

أفادَ المرصدُ السوريُّ لحقوقِ الإنسان، العثورَ على جثةِ أحدِ عناصرِ قوّاتِ الحكومةِ السوريّة، مقتولاً بعدّةِ طلقاتٍ ناريّةٍ في ريفِ محافظةِ درعا.
وقال المرصدُ إنّ الجثةَ كانت مرميةً على الطريقِ الواصلةِ بينَ كحيل والمسيفرة بريفِ درعا الشرقي.

وجاءَ ذلكَ بعدَ أيامٍ من عدّةِ هجماتٍ شنّها مسلّحونَ مجهولونَ على مواقعَ لقوّاتِ الحكومةِ في الريفِ الشرقي من المحافظة.

وتشهدُ محافظةُ درعا بشكلٍ شبهِ يوميّ عمليّاتِ اغتيالٍ، في إطارِ الفلتانِ الأمنيّ الذي تعيشَهُ المحافظة، رغمَ استعادةِ السيطرةِ عليها من قبلِ قوّاتِ الحكومةِ السوريّة، وخضوعِها لما يُعرفُ بالتسوياتِ والمصالحاتِ بضمانةٍ روسيّة.

قد يعجبك ايضا