قبيل التصويت.. كتل سياسية عراقية تعلن موقفها من حكومة الكاظمي

عدّة أيام تفصل العراق عن تاريخ التاسع من أيار حيث انتهاء المدّة الدستوريّة لتشكيلِ الحكومةِ ومنحها الثقة، لكن يبدو أنَّ الكتل السياسيّة لم يعد لها صبر لانتظار الموعد المنشود، إذ بدأت واحدة تلو الأخرى تعلن موقفها من حكومة رئيس الوزراء المكلّف مصطفى الكاظمي.

ائتلاف دولة القانون، أعلن عن عدم مشاركته في تشكيل الحكومة الجديدة، مؤكّداً أنّه لن يصوّت لصالحها في مجلس النواب، معللاً قراره بأنَّ تشكيلة الكاظمي الحكوميّة تشمل عدداً من المرشحين الجدليين ممّن لم تنطبق عليهم المواصفات المطلوبة من الكفاءة والنزاهة.

أما الموقف الثاني فصدر عن ائتلاف الوطنيّة، الذي أعلن بدوره أنّه لن يمنح الثقة لحكومة الكاظمي وسيقاطع جلسة التصويت أيضاً، مبرراً ذلك بأنّ الائتلاف لطالما أكّد على ضرورة مراعاة المطالب الوطنيّة التي خرجت بها ساحات التظاهر وأن يكون هناك تمثيل للمتظاهرين والنقابات والاتحادات المهنية، مشيراً إلى أنّ مطالبهم هذه لم تلقى أيّ بوادر إيجابية.

هذان الموقفان الرافضان يقابلهما موقف موافق لمسار تشكيل الحكومة الجديدة من قبل الكتل الكردية، حيث أعلنت كتلة الديمقراطي الكردستاني، التصويت لصالح حكومة رئيس الوزراء المكلف مصطفى الكاظمي.

وقال النائب عن الكتلة ريبوار كريم إن الكاظمي شخصية مقبولة ويحظى بالوقت ذاته بالعلاقات الواسعة ويعمل على تشكيل حكومته وفق المدة الدستورية التي منحت له، مؤكدا أن الكُرد مؤيدون له وسيصوتون بنعم للحكومة التي سيقدمها إلى مجلس النواب في جلسة منح الثقة للحكومة.

قد يعجبك ايضا