إصابة قط بكورونا في فرنسا هو الخامس عالمياً

أعلن المعهد الوطني الفرنسي للطب البيطري في “إلفور” شرقي العاصمة باريس، عن إصابة قطٍّ بفايروس كورونا للمرة الأولى في البلاد، بعد التقاطه العدوى من أصحابه، ما يرفع أعداد القطط المصابة عالمياً إلى خمسة.

وأجرت وحدات أبحاث الفايروسات في المعهد الوطني للطب البيطري “إنفا” بالتعاون مع معهد باستور، اختبارات بمساعدة أطباء بيطريين في منطقة باريس على عشرات القطط التي قد يكون أصحابها مصابين بالمرض.

وأشارت “إنفا” إلى أنّ القطط لا تُصاب بسهولة بفايروس (سارس- كوف-2)، حتى في حال حدث اتصال مع أصحابها المصابين.

وقال المعهد إنّه تبيّن إصابة إحدى القطط بفايروس كورنا بعد أن أظهر أعراضاً في الجهاز التنفسي والهضمي.

هذا وأوصى المعهد الأشخاص المصابين بكورونا، بالحد من الاتصال الوثيق مع قِططهم، ووضع الكمامات، وغسل أيديهم قبل ملاعبتها.

قد يعجبك ايضا