مقتل 10 عناصر من القوات الأمنية والحشد الشعبي في محافظة صلاح الدين العراقية

 

خطورة عودة تنظيم داعش الإرهابي إلى العراق مجدداً تزداد مع تصاعد هجمات التنظيم الإرهابي في الآونة الأخيرة ضد القوات الأمنية في البلاد، وخاصة في محافظة ديالى وصلاح الدين وكركوك.

مصادر أمنية عراقية أفادت، بمقتل 10 عناصر من القوات الأمنية والحشد الشعبي بالإضافة لإصابة 3 آخرين في هجمات متزامنة نفذها تنظيم داعش الإرهابي في منطقة مكيشيفة في محافظة صلاح الدين.

الحشد الشعبي أوضح في بيان له، أن هجمات التنظيم الإرهابي طالت منطقة مكيشيفة وتل الذهب ويثرب ومطيبيجة والدور في محافظة صلاح الدين، مشيراً إلى تمكن قواته من قتل وجرح عدد من عناصر داعش.

وعقب الهجوم، قال رئيس مجلس محافظة صلاح الدين أحمد الكريم، إن القوات الأمنية طوقت المنطقة وتلاحق بقايا داعش الإرهابي، مضيفاً بأن الطيران يشارك في عملية تعقب عناصر التنظيم.
عمليات عسكرية لقوات الأمن العراقية جنوب شرق الموصل

وفي محافظة نينوى أطلقت القوات الأمنية العراقية وبإسناد من سلاح الجو العراقي عملية عسكرية جنوب شرقي الموصل لتعقب خلايا التنظيم الإرهابي والقضاء عليها.

مصادر أمنية عراقية قالت إن العمليات تشمل منطقة كشاف ضمن ناحية الكوير جنوب شرق الموصل باتجاه قرى تل شعير والسلطان عبدالله.

يذكر أن تنظيم داعش الإرهابي كثف من عملياته خلال الشهرين الأخيرين في عدة مناطق وسط وشمالي العراق، وخاصة في محافظات ديالا وصلاح الدين وكركوك.

قد يعجبك ايضا