الخارجية الروسية تدين تفجير عفرين وتشدد على محاربة الإرهاب

أدانتِ المتحدّثةُ باسمِ وزارةِ الخارجيّةِ الروسيّة، ماريا زاخاروفا التفجيرَ الذي استهدفَ المدنيينَ في مدينةِ عفرين المحتلّة، مؤكِّدةً على وجوبِ عودةِ الأراضي الخاضعةِ للاحتلالِ التركيِّ إلى سيطرةِ الحكومةِ السوريّة.

وقالتْ زاخاروفا، في بيانٍ، إنّهم يُدينون بشدّةٍ الهجماتِ الإرهابيّةَ التي تودي بحياةِ المدنيين، مشدِّدةً على أنّه لا بديلَ عن مواصلةِ مكافحةِ الإرهابيينَ في سوريا.

وأعربتْ ماريا زاخاروفا عن قلقِها من الموجاتِ الدوريةِ للتوترِ في المناطقِ المحتلّةِ من قبلِ تركيا وفصائلِها الإرهابيّة، مشيرةً إلى أنّ جميعَ الأراضي المحتلّة ستعودُ في نهايةِ المطافِ إلى سيطرةِ الحكومةِ السوريّة.

قد يعجبك ايضا