الجيش الليبي يعلن قبوله وقف العمليات العسكرية خلال شهر رمضان

أعلنَ الجيشُ الوطنيُّ الليبيّ، وقفَ جميعِ العمليّاتِ العسكريّةِ في البلاد، استجابةً لدعوةِ المجتمعِ الدوليّ إلى هدنةٍ إنسانيّةٍ خلالَ شهرِ رمضان.

وحذّرَ المتحدِّثُ الرسميُّ باسمِ الجيشِ الليبيّ أحمد المسماري، من أيِّ خرقٍ لوقفِ العمليّاتِ العسكريّةِ من قبلِ الفصائلِ المسلّحةِ التابعةِ لحكومةِ “الوِفاق”، مشيراً إلى أنَّ الردَّ سيكونُ فوريّاً وقاسياً.

ولم تُصدِرْ حكومةُ “الوِفاق” التي يدعمُها النّظامُ التركيّ بالسلاحِ والمرتزقةِ أيَّ تعليقٍ على إعلانِ الجيشِ الليبيّ حتّى الآن.

وكان الاتّحادُ الأوروبيّ والأممُ المتّحدةُ ودولٌ عدّة دعوا قبلَ أسبوعٍ طرفَي النِّزاعِ في ليبيا إلى هدنةٍ إنسانيةٍ خلالَ شهرِ رمضان، ووقفِ الأعمالِ القتالية.

قد يعجبك ايضا