مواقف الفرق في التصفيات الآسيوية المزدوجة في المجموعات الثلاث الأولى

بعد مشاورات مع الاتحاد الدولي لكرة القدم، فيفا، أعلن الاتحاد الآسيوي إيقاف جميع مبارياته ومسابقاته القارية وذلك ضمن الإجراءات الوقائية المتخذة للحد من تفشي فايروس كورونا المستجد، وهذا يعني ترحيل التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023 والتي كانت مقررة أن تستكمل في شهر آذار/ مارس الماضي حتى إشعار آخر.
ففي المجموعة الأولى تربع المنتخب السوري على عرش الصدارة بعد تحقيقه العلامة الكاملة لأول مرة في تاريخ الكرة السورية، حيث حقق نسور قاسيون خمسة انتصارات في خمس مباريات، وتمكن زملاء العكيد عمر السومة من تسجيل أربعة عشر هدفاً، سبعة منها حملت توقيع السومة نفسه الذي تصدر ترتيب هدافي التصفيات حتى الآن، بينما تلقت شباك الحارس إبراهيم عالمة أربعة أهداف فقط، أما المركز الثاني فكان من نصيب المنتخب الصيني والذي يتملك برصيده سبع نقاط من أربع مباريات، فيما حلت الفلبين ثالثة وجزر المالديف وغوام في المركزين الرابع والخامس على التوالي.
وبالانتقال للمجموعة الثانية حيث تصدرت أستراليا فرق المجموعة برصيد اثنتي عشرة نقطة من أربع مواجهات بالفوز على كل من المنتخب الكويتي صاحب المركز الثاني ونيبال الرابعة وتايوان الخامسة والأردن صاحب المرتبة الثالثة، حيث نجح مهاجموه بتسجيل ستة عشر هدفاً، بينما تلقت شباكه هدفاً وحيداً لذلك يعد الدفاع الأسترالي رفقة كل من قطر والبحرين وفيتنام ثاني أقوى الدفاعات في التصفيات حتى الآن بعد اليابان التي لم تتلق شباكها أي إصابة.
وفي المجموعة الثالثة ترأس المنتخب العراقي بطل آسيا 2007 ترتيب فرق المجموعة والتي تضم إلى جانبه منتخبات البحرين وإيران وهونغ كونغ وكمبوديا، ويمتلك أسود الرافدين إحدى عشرة نقطة من الفوز على كل من هونغ كونغ وكمبوديا وإيران والتعادل مع البحرين في مباراتي الذهاب والإياب، فيما جاء المنتخب البحريني بالمركز الثاني بتسع نقاط، أما المنتخب الإيراني فقد حل بالمركز الثالث بست نقاط، بينما تذيلت كل من هونغ كونغ وكمبوديا فرق المجموعة بحلولهما بالمركزين الرابع والخامس على الترتيب.

قد يعجبك ايضا