مجلس النواب اليمني والتحالف العربي يرفضان إعلان الإدارة الذاتية

إعلانُ المجلسِ الانتقاليّ الجنوبيّ في اليمن، الإدارةَ الذاتيّةَ لمحافظاتِ الجنوب، لاقى رفضاً من قبلِ رئاسةِ مجلسِ النوّابِ اليمنيّ، والتحالفِ العربيّ الذي أكّد على ضرورةِ إلغاءِ أيِّ خطوةٍ تخالفُ اتّفاقَ الرياض.

هيئةُ رئاسةِ مجلسِ النوّاب، اعتبرتْ إعلانَ المجلسِ الانتقاليّ، تنصُّلاً من اتّفاقِ الرياض وتقويضاً لجهودِ السعوديةِ وقراراتِ مجلسِ الأمنِ الدوليّ في إرساءِ دعائمِ الأمن.

وعبرتِ الهيئةُ عن رفضِها القاطعِ لإعلانِ الإدارةِ الذاتيّةِ، ودعتِ السعوديةَ إلى الضغطِ الكاملِ على المجلسِ الانتقاليّ لتنفيذِ اتّفاقِ الرياض الموقعِ في نهايةِ العام الماضي.

من جانبِهِ طالبَ التحالفُ العربيّ بعودةِ الأوضاعِ إلى سابقِ عهدِها قبلَ إعلانِ المجلسِ الانتقاليّ حالةَ الطوارئ في عدن، وأوضحَ التحالفُ في بيانٍ، أنّهُ لا يزال يتّخذُ خطواتٍ عمليّةً ومنهجيةً لتنفيذِ اتّفاقِ الرياض والذي يُمثّل الإطارَ الذي أجمعَ عليه الطرفان لتوحيدِ صفوفِ اليمنيينَ، وعودةِ مؤسّساتِ الدولة، والتصدّي لخطرِ الإرهاب.

وكان المجلسُ الانتقاليّ الجنوبيّ برئاسةِ عيدروس الزبيدي أعلنَ يومَ السبت عن “إدارةٍ ذاتيّة” في العاصمةِ عدن وعمومِ محافظاتِ الجنوب، وكلّفَ المجلسُ القوّاتِ العسكريّةَ والأمنيّةَ الجنوبيّة بتنفيذِ القراراتِ الصادرةِ عنهُ حولَ إعلانِ حالةِ الطوارئ.

قد يعجبك ايضا