تنظيم داعش الإرهابي يهاجم مناطق في محافظة الأنبار

محاولات تنظيم داعش الإرهابي وخلاياه النائمة مستمرة لزعزعة أمن العراق واستقراره، حيث أعلنت خلية الأعلام الأمني، أن التنظيم هاجم إحدى القرى في ناحية الوليد بمحافظة الأنبار غربي البلاد.

وجرت اشتباكات بين القوات الأمنية وعناصر التنظيم الإرهابي، نتج عنها مقتل أحد العناصر وحرق سيارة، وإصابة آخرين.

من جانبه، أكد مدير ناحية الوليد عبد المنعم الطرموز، وفاة شيخ عشيرة العموس، طلال العمسي، متأثراً بجراحه، في مستشفى الرطبة العام، إثر اشتباكات مع التنظيم الإرهابي، في حين أفادت وسائل إعلام محلية بأن الإرهابيين اختطفوا نجل العمسي واقتادوه إلى مكان مجهول.

القوات الأمنية العراقية تلقي القبض على مسؤول الإعدامات بتنظيم داعش الإرهابي

يأتي هذا فيما نصبت القوات الأمنية العراقية كميناً محكماً على الطريق العام، قرب قضاء الدجيل بمحافظة صلاح الدين شمالي البلاد، ألقت خلاله القبض على مسؤول خلية الإعدامات في التنظيم الإرهابي.

وبدأ الجيش العراقي مع كل من الحشد الشعبي وحرس الحدود عملية أمنية مشتركة على الحدود العراقية السورية، إثر تصاعد وتيرة هجمات عناصر تنظيم داعش الإرهابي.

الحشد قال في بيان، إن العملية العسكرية المشتركة جاءت لتطهير صحراء عكاشات باتجاه الحدود العراقية السورية، مضيفاً أن العملية نفذت بعد ورود معلومات تؤكد عودة نشاط الخلايا النائمة لداعش في تلك المناطق.

.

قد يعجبك ايضا