مسنّة إيطالية عمرها 100 عام تتعافى من فيروس كورونا وتعود إلى منزلها

خرجت كونسيتا لينزي، البالغة من العمر 100 عام والتي تسكن في صقلية، من مشفى مارتينو في ميسينا يوم الأربعاء، بعد شفائها بالكامل من فيروس كوفيد-19.

وصفق الطاقم الطبي للجدة المسنّة وقدموا لها التهاني أثناء نقلها على حمالة إلى سيارة إسعاف يوم الأربعاء. ودخلت لينزي المشفى في 22 مارس لتلقي العلاج من فيروس كورونا حيث أكملت عامها المائة في 28 مارس قبل أن تشفى بالكامل في شهر أبريل.

ووصف جيوزيبي نوناري، مدير قسم الأمراض المعدية في المشفى، لينزي بأنها إنسانة “محبوبة”، مؤكداً أنها ليست المريضة الأولى بهذا العمر التي تخرج من المشفى بعد الشفاء من فيروس كورونا.

بدوره علّق أنتونيو فيرساتشي، مسؤول التنسيق بالمشفى، على يوم مغادرة لينزي بأنه يوم “جميل”.

ووفقاً للأرقام التي جمعتها جامعة جونز هوبكينز، سجّلت إيطاليا نحو 184 ألف إصابة مؤكدة بفيروس كوفيد-19، وحوالي 25 ألف حالة وفاة لغاية يوم الأربعاء.

قد يعجبك ايضا