الباحثون يحذرون من تراجع مستوى الجليد في القطب الشمالي

حذّر فريق بحث مكّون من 21 منظمة عالمية وحاوي على دراسة40 نموذج مناخي مختلف من أنّ الأرض ستشهد تراجعاً في مستوى الجليد بالمحيط المتجمد الشمالي.

وأوضح الباحثون، أنّ المحيط المتجمّد الشمالي سيخلو من الجليد خلال فصول الصيف قبل حلول عام 2050 بسبب تسارع معدلات الاحتباس الحراري وارتفاع درجة الحرارة في القطب الشمالي بمعدل درجتين.

وأشار الباحثون إلى أن تراجع مساحة الجليد سيؤثر على الفُقَم والدببة القطبية أيضاً، كما أن التغيرات المناخية لن تطال القطب الشمالي فقط بل ستشمل كوكب الأرض كاملاً.

يذكر أن تسارع ذوبان الجليد في القطب الشمالي سيخلف آثاراً كارثية مثل ارتفاع مستويات البحار وازدياد الكوارث الطبيعية كالفيضانات.

قد يعجبك ايضا