فيلم رسوم متحركة يحكي للأطفال رسالة خطر كورونا في 90 ثانية بنجيريا

أنتج صانع الأفلام النيجيري “ني أكينمولايان” فيلم رسوم متحركة مدتها 90 ثانية ليشرح للأطفال من خلال الفيلم سبب اضطرارهم إلى البقاء في المنزل بعد إغلاق المدارس وحظر التجمعات.

ويحكي الفيلم قصة حبيب وشقيقته الكبرى فونكي، حيث سئم حبيب من المكوث في المنزل وقرر الخروج للعب كرة القدم ,وتحذره أخته فونكي من القيام بذلك لكنه يصر على الخروج ليجد في انتظاره وحشاً، فيغلق الباب بقوة ويضطر للدخول.

واستلهم أكينمولايان فكرة الفيلم عندما كان يشرح لابنه الذي يبلغ من العمر خمسة أعوام سبب العزل والمكوث في المنزل.

وأنتجت شركة “أنتهيل ستوديوز” لمالكها أكينمولايان الفيلم بمساعدة فريق من عشرة أشخاص عملوا جميعاً من منازلهم، وتم توزيعه مجاناً ويمكن تحميله من الإنترنيت بلغات عديدة، كما يعرض خلال القنوات التلفزيونية الأرضية.
وتجدر الإشارة إلى أن أكينمولايان أنتج فيلم “حفل الزفاف2” وحقق أعلى الإيرادات في نيجيريا.

قد يعجبك ايضا