دراسة صينية تكشف أن فايروس كورونا أنتج طفرات خطيرة خلال رحلته

كشفت دراسة صينية أجراها باحثون من جامعة جيجيانغ الصينية أن فايروس كورونا تحوّر أكثر من مرة، وأنتج طفرات أكثر فتكاً خلال رحلة انتقاله من الصين إلى أوروبا ثم الولايات المتحدة الأمريكية منذ كانون الأول/ ديسمبر الماضي.

وتوصلت الدراسة إلى أن فايروس كورونا تحور إلى 30 سلالة على الأقل، وكانت سلالاته التي انتشرت في الصين وأوروبا أكثر فتكاً من السلالات التي انتشرت في الساحل الغربي للولايات المتحدة.

واستند الباحثون في دراستهم على تحليل السلالات الفايروسية لدى 11 مريض، كما قاموا باختبار مدى فعاليته في إصابة الخلايا البشرية وقتلها.

وأشارت الدراسة إلى أن الطفرات الدموية الأكثر فتكاً ظهرت في مدينة جيجيانغ الصينية، ثم ظهرت في إيطاليا وإسبانيا قبل أن تنتشر في ولاية نيويورك الامريكية.

يذكر أن السلالات الأكثر عدوانية من فايروس كورونا يمكن أن تولد طفرات قد يصل عددها إلى 270 طفرة، ما يؤدي إلى مضاعفات خطيرة للغاية مع اتساع رقعة تفشّي الفايروس.

قد يعجبك ايضا