صندوق النقد الدولي: كورونا كشفت عن صدوع في النظام المالي العالمي

تفشّي فايروس كورونا كشفَ عن صدوعٍ في النّظامِ الماليّ العالميّ، هذا ما حذّر منه صندوقُ النقدِ الدوليّ، مُرجّحاً أنْ تتسببَ الأزمةُ في المزيدِ من الخسائرِ للبنوك.

ففي تقريرٍ أعدّه صندوقُ النقد عن الاستقرار المالي العالمي قبلَ قمةٍ افتراضيةٍ مع البنك الدوليّ التي ستكون بديلاً لاجتماعِ الربيعِ المُعتاد، قال إنّ كورونا تمثّلُ تهديداً خطيراً لاستقرارِ النّظامِ الماليّ العالميّ.

وأضاف صندوق النقد الدولي أنّ الانخفاضات في أسعار الأصول من المتوقّع أنْ تؤدّي إلى خسائرَ في محافظِ البنوك من الأوراق الماليّة عالية المخاطر، رغمَ أنّ هذا قد تعوّضه جزئياً مكاسب في حيازاتها من الأصول الآمنة.

وأوضح صندوق النقد أنّ الهبوط في أسعار النفط أيضا قد يؤدي إلى خسائر في الائتمان بين المقرضين لقطاع الطاقة بينما قد تتكبد البنوك خسائر في القروض إلى الأُسر التي تعاني من صعوبات، مؤكّداً أنّ استمرار الهبوط المفاجئ في النشاط الاقتصادي لفترة أطول، من المرجّح وبشكل أكبر أن يؤدّي إلى خسارةِ البنوك في الائتمان.

واعتبر أن بعض الاقتصادات الناشئة والمبتدئة ليس لديها القدرة التي لدى الدول الغربية وتواجه عاصفة.

وفي الأسبوع الماضي، حذّر صندوق النقد الدولي من أنّ إجراءاتٍ لكبح انتشار الفايروس تسببت في خروج ستة عشر مليون أمريكي من قوة العمل، وقد تؤدّي إلى أسوأ انهيارٍ اقتصاديٍّ منذ الكساد الكبير في عقد الثلاثينات من القرن الماضي.

قد يعجبك ايضا