بألوية جديدة.. “القاعدة” تنظم صفوفها في المنطقة العازلة

مستغلة وقف إطلاق النار المعلن شمال غربي سوريا، تعمل هيئة تحرير الشام الإرهابية الذراع السوري لتنظيم القاعدة، على تنظيم صفوفها في المنطقة العازلة، بتشكيل ألوية جديدة وتدريب عناصرها.

هيئة تحرير الشام الإرهابية أعلنت في بيان، تشكيل ثلاثة ألوية عسكرية جديدة، وذلك دون الإفصاح عن عدد العناصر في كل لواء، أو الأسباب التي دعتها لذلك.

كما أقامت الهيئة عدّة معسكرات لتدريب عناصرها الشهر الماضي، في عدّة أماكن بالمنطقة العازلة شمال غربي سوريا.

تلك التحركات تأتي في ظلّ التوتر الحاصل بين الهيئة الإرهابية، والفصائل المسلحة التابعة للاحتلال التركي، على خلفية اعتقالات متبادلة بين الطرفين، ومحاولة السيطرة من قبل كل منهما على مناطق خاضعة لسيطرة الآخر.

يضاف إلى ذلك أنباء حول انقسام داخلي في صفوف هيئة تحرير الشام الإرهابية، والذي ظهرت بعض مؤشراته في إعلان أحد القادة البارزين فيها انشقاقه عنها، قبل أن يعود عن قراره، وسط معلومات حول تعرضه للتهديد بتصفيته في حال أصرَّ على الانشقاق.

لكن إعادة هيئة تحرير الشام الإرهابية، تنظيم صفوفها بسوريا دون أي عائق، يفتح الباب أمام كثير من الأسئلة حول تعهدات الاحتلال التركي بشأن إخراج الإرهابيين من المنطقة العازلة، ومصير التفاهمات شمال غربي سوريا بين ما تسمى الأطراف الضامنة، ومستقبل اتفاق وقف إطلاق النار المعلن هناك.

قد يعجبك ايضا