ألمانيا: اعتقال عناصر يشتبه بانتمائهم لـ”داعش” كانوا يخططون لهجمات ضد أهداف أمريكية

750 ألمانيا انضموا لـ"داعش"

تؤكد تقارير دولية أن خطر تنظيم داعش الإرهابي لازال قائماً، ما يستوجب تضافر الجهود لمكافحة هذا التنظيم، الذي يحتفظ بخلايا نائمة تخطط لتنفيذ هجمات حول العالم.

وقال مسؤول في الشرطة الألمانية، إن أربعة مواطنين من طاجيكستان يشتبه في أنهم أعضاء في تنظيم داعش الإرهابي كانوا يخططون لهجمات ضد أهداف في ألمانيا، من بينها منشآت أمريكية في البلاد.

وأوضح هربرت رويل وزير الداخلية في ولاية نورد راين فستفاليا، أن من بين الأهداف قاعدتين جويتين أمريكيتين.

وألقي القبض على الأربعة في مداهمات في الولاية التي تقع في غرب ألمانيا، وتحديدا قرب مدينتي إيسن ودوسلدورف.

ويشتبه الادعاء في أن العناصر الأربعة ومعهم خامس كان محتجزاً منذ العام الماضي على اتصال بأعضاء بارزين في تنظيم داعش في أفغانستان وسوريا وتلقوا تعليمات منهم.

وقال الادعاء إنه يعتقد أن المشتبه بهم قاموا بالفعل بمراقبة أهدافهم، وكانوا يشترون أسلحة وذخائر ومكونات قنبلة استعداداً لتنفيذ الهجمات.

وتؤكد أجهزة الاستخبارات الألمانية وجود نحو أحد عشر ألف شخصٍ في البلاد تقول إنهم متشددون، بينهم ستمئة وثمانون يشكلون خطراً داهما وقادرون على ارتكاب أعمال عنف.

ومنذ نهاية 2016 أحبطت السلطات تسعة مخططات لاعتداءات من هذا النوع، وفق أرقام المكتب الفدرالي للشرطة الجنائية.