البارزاني يدعو المجتمع الدولي للإقرار بالأنفال كجريمة إبادة عرقية

رئيس إقليم كردستان نيجيرفان البارزاني

 

دعا رئيسُ إقليمِ كردستان نيجيرفان البارزاني، في الذكرى السنويّة الثانية والثلاثين لحملات الأنفال المجتمعَ الدوليّ إلى الإقرارِ بتلكَ العمليّاتِ كجريمةِ إبادةٍ عرقيّة.

وقال البارزاني في بيانٍ إنّ “عمليّاتِ الأنفالِ واحدةٌ من أخطرِ الجرائمِ وأكثرها وحشيةً في التاريخ إذ لم تفرق بين امرأةٍ ورجل أو طفلٍ وشيخ..”.

وأشار رئيسُ الإقليم إلى أنّ جهودَهم يجبُ أنْ تتركزَ على عدمِ السماحِ بتعرّضِ شعبِ كردستان أو أيِّ شعبٍ آخر على وجه الأرض لمثلِ تلكَ الجريمةِ والإبادةِ الجماعية مرّة أخرى.

والأنفالُ هي إحدى عمليّات الإبادة الجماعية التي ارتكبها نظام البعث في العراق سنة ألفٍ وتسعمئةٍ وثمانٍ وثمانين ضدَّ الكُرد في إقليم كردستان والتي أسفرت عن مقتلِ أكثرَ من مئةٍ وثمانينَ ألفَ مدنيّ، ٳضافةً إلى هدمِ وتدميرِ آلاف القرى وعشرات البلدات في الإقليم.

قد يعجبك ايضا