الأهلي يتربع على صدارة الدوري المصري قبل الإيقاف والمقاولون ثانياً

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم عبر بيان له عن تعليق نشاط اللعبة في البلاد حتى إشعار آخر وذلك على خلفية التدابير الاحترازية التي تتخذها الحكومة المصرية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، ويسري هذا القرار على جميع المسابقات المحلية بما فيها بطولة الدوري الممتاز والذي توقف عند المرحلة الثامنة عشرة، وكان نادي الأهلي يتربع على الصدارة برصيد تسعٍ وأربعين نقطة جمعها من ستة عشر فوزاً وتعادل وحيد مع عدم تلقي أي خسارة، ويعتبر أبناء القلعة الحمراء الفريق الأقوى هجوماً والأصلب دفاعاً حتى الآن، فقد نجح مهاجمو المدرب السويسري رينيه فايلر بتسجيل ستة وأربعين هدفاً بينما تلقت شباك الحارس شريف إكرامي أربعة إصابات فقط.
هذا وقد جاء نادي المقاولون العرب في المركز الثاني بالرغم من تعادله بهدف لمثله مع طلائع الجيش في المباراة الأخيرة قبل الإيقاف، لترفع كتيبة ذئاب الجبل رصيدها إلى النقطة الثالثة والثلاثين متقدمة بفارق نقطة واحدة فقط عن نادي بيراميدز صاحب المركز الثالث، الذي وبالرغم من حداثة تأسيسه، فقد استطاع أن يحجز مقعداً بين الأربعة الكبار في الكرة المصرية بما يمتلكه من لاعبين وفي مقدمتهم عبد الله السعيد هداف البطولة حتى الآن بثلاثة عشرة هدفاً.
ويبدو أن نادي الزمالك لا يمر بأحسن أحواله هذا الموسم على الرغم أن الحديث ما يزال مبكراً إلا أن المركز الرابع لا يليق بأبناء القلعة البيضاء.
ولم يكن صراع القاع أقل حرارة في ظل وجود العديد من الأندية التي تصارع للبقاء في دوري الأضواء، وأول تلك الأندية هي نادي مصر صاحب المركز الأخير برصيد إحدى عشرة نقطة والذي يُعتبر الفريق الأكثر خسارة في الدوري حتى الآن، ويبدو أن حال مصر المقاصة لا يختلف عن سالفه ذاك الاختلاف الكبير على الرغم أنه يتقدم عليه بثلاث نقاط، وآخر فرق المهددة بالهبوط نادي وادي دجلة الذي يتقدم على مصر المقاصة بنقطة وحيدة فقط.
يُذكر أن نادي الأهلي كان قد توج بلقب المسابقة في المواسم الأربع الماضية.

قد يعجبك ايضا