الأطباء حول العالم يحذرون من أجهزة التنفس الاصطناعي

حذر عدد من الأطباء حول العالم من استخدام أجهزة التنفس الاصطناعي لمرضى فايروس كورونا المستجد قبل آوانه لما قد يسببه من مخاطر على المصاب ويفاقم حالته المرضية.

ولجأ عدد من الأطباء بشكل مبكر إلى وضع مرضاهم على أجهزة التنفس الاصطناعي الذي يعمل على ضخ الأوكسجين لجسم المصاب عندما تفشل الرئتين بأداء ذلك، في محاولة لإنقاذ حياة المرضى دون أن يدركوا خطورة هذه الخطوة.

وناشد الأطباء بتغيير بروتوكول إدخال أجهزة التنفس الاصطناعي لمرضى كورونا لإنقاذ أرواح الكثيرين حول العالم.

وأشارت تقارير طبية إلى أن المصابين بالفايروس تسوء حالتهم الصحية بعد وضعهم على جهاز التنفس الاصطناعي، حيث أن المستويات المرتفعة من الأوكسجين يمكن أن تتلف الرئتين لأن المرضى يحتاجون إلى الأوكسجين وليس إلى الضغط العالي.

قد يعجبك ايضا