العفو الدولية تتهم النظام الإيراني بقتل 36 شخصاً داخل السجون

أعربت منظمة العفو الدولية، عن خشيتها من احتمال وفاة سجناء على أيدي أجهزة أمن النظام الإيراني، لدى محاولتها السيطرة على احتجاجات السجون المتعلقة بتفشي فايروس كورونا.
وقالت المنظمة الدولية في بيان، إن نحو ستة وثلاثين سجيناً إيرانياً يخشى أن يكونوا قد قتلوا على أيدي قوات الأمن بعد استخدامها القوة ضدهم داخل السجون.

ووفقاً لمصادر مطلعة، استخدمت أجهزة الأمن الإيرانية الذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع لقمع الاحتجاجات في عدة سجون، ما أسفر عن مقتل عشرات السجناء وإصابة المئات.

ونظم الآلاف من المعتقلين خلال الأيام الأخيرة، احتجاجات في عدة سجون إيرانية، بسبب مخاوف من الإصابة بفايروس كورونا.

قد يعجبك ايضا