داعش يتبنى إطلاق صواريخ على قاعدة جوية أمريكية

أعلنَ تنظيمُ داعش الإرهابي، مسؤوليتهُ عن هجومٍ على قاعدةٍ جويةٍ أمريكية في أفغانستان.

وأفادَ مسؤولانِ أمنيانِ أفغانيانِ بأنَّ خمسةَ صواريخ أصابت قاعدةً جويةً أمريكية في أفغانستان، كما أكدت مهمةُ الدعمِ الحازمِ التي يقودها حلفُ شمالِ الأطلسي أنَّه جرى إطلاقُ الصواريخِ على قاعدةِ باغرام الجوية، مضيفةً أنَّه لا يوجدُ قتلى أو مصابون.

وتم استهدافُ قاعدةِ باغرام، أكبرُ قاعدةٍ أمريكيةٍ في أفغانستان، بصواريخَ أُطلِقت من عربةٍ متوقفةٍ في قريةٍ مجاورة.

ويأتي هذا الهجومُ بعدَ أسابيعَ من توصلِ حركةِ طالبان والولاياتِ المتحدةِ إلى اتفاقٍ بشأنِ انسحابِ القواتِ الدوليةِ بقيادةِ الولاياتِ المتحدةِ مقابلَ ضماناتٍ أمنية من طالبان.