مجلس الأمن الدولي يعقد جلسة طارئة لمراقبة حظر تصدير السلاح إلى ليبيا

أعلنتْ بعثةُ الدومينيكان، التي تترأس مجلس الأمن الدولي للشهر الجاري، عن انعقادِ جلسةٍ طارئةٍ مُغلقةٍ للمجلس، اليوم الأربعاء، لمناقشةِ عمليّة “إيريني” الأوروبية لمراقبةِ حظرِ تصديرِ السلاحِ إلى ليبيا.

وتأتي الجلسةُ لوقفِ تدفُّقِ الإمداداتِ العسكريةِ التي يقدُّمُها النظامُ التركيّ لحكومةِ الوِفاق، عقِبَ “اتّفاقٍ أمنيّ”، قال الاتّحادُ الأوروبيّ إنّ خرقَهُ يُهدِّد سلامَ دولِ المتوسِّط.

ويُرتقب أنْ يمنحَ المجلسُ صلاحياتٍ للبعثةِ الأوروبيّة، تُمكّنها من مراقبةِ أجواءِ مياهِ المتوسِّط، لقطعِ الخطِّ الجويّ بينَ تركيا والعاصمةِ الليبيّةِ طرابلس، بعد تأكيدِ تقاريرِ استخدامِ النظامِ التركيِ لطائراتٍ مدنيةٍ في نقلِ الأسلحةِ والمرتزقةِ السوريينَ إليها.

وكان الاتّحادُ الأوروبيّ أطلقَ الثلاثاء الماضي عمليّةَ “إيريني”، التي تستهدفُ مراقبةَ تطبيقِ حظرِ تصديرِ السلاحِ أوبيعِهِ إلى ليبيا.

قد يعجبك ايضا