باحثون صينيون يكشفون عن ” بلازما النقاهة ” كعلاج أولي لكورونا

كشف باحثون صينيون عن أدلة أولية في أن البلازما المستخلصة من دم الأشخاص المتعافين من فايروس كورونا يشكّل علاجاً للمرضى الذين لا يزالون يصارعون المرض.

وعمل فريق البحث على استخلاص الأجسام المضادة ضد فايروس كورونا المستجد في بلازما المرضى الذين تم شفاؤهم وكانوا في فترة النقاهة.

وأشرف الأطباء العاملون في المشافي الصينية على إعطاء حقن البلازما لـ 15 مصاباً يعانون من أعراض شديدة، وأظهرت حالتهم الصحية نتائج إيجابية بعد الحقن حيث تم إخراجهم من وحدة العناية المركزة.

والبلازما هي جزء من الدم السائل الذي تتركز فيه الأجسام المضادة بعد مرضٍ ما وأثبتت الدراسات على نطاق ضيق فعاليته ضد أمراض معدية أخرى مثل فيروسي “إيبولا” و”سارس”.

قد يعجبك ايضا