أمريكية تصنع كمامات شفافة للصُّم

بدأت طالبة أمريكية بصناعات كمامات من البلاستيك الشفاف للصُّم ليتمكنوا من التواصل مع الآخرين، كون الكمامة التقليدية تخفي الشفاه وتعوق إمكانية الحديث مع الآخرين.

وتمكّنت الطالبة الأمريكية من جامعة كنتاكي “آشلي لورنس” من صنع كمامات للصُّم باستخدام أقمشة طبية وقطع من البلاستيك تضعها حول منطقة الفم، لتساعد بذلك الصُّم من تحريك الشفاه واستخدام تعبيرات الوجه لتوصيل حديثهم للآخرين.

وتلقت ” لورنس” بعد الانتهاء من منتجها طلبات على النسخة الجديدة من الكمامة من عدة ولايات بالإضافة إلى تبرعات.

يذكر أن الكمامة التقليدية لا تشكّل عائقاً في تواصل الصم مع بعضهم البعض كونهم يفهمون بعضهم بالحركات والنظرات، بل تشكّل صعوبة لديهم في التواصل مع المترجمين الذين يعتمدون على حركة الشفاه.

قد يعجبك ايضا