تعزيزات عسكرية جديدة للحكومة السورية والفصائل المسلحة إلى المنطقة العازلة

دفعت قواتُ الحكومةِ السوريةِ الثلاثاء، بتعزيزاتٍ عسكريةٍ جديدة، إلى ريف إدلبَ الشرقي، بشمال غرب البلاد.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الحكومة السورية أرسلت تعزيزات عسكرية إضافية من ريف حلب الجنوبي إلى محور سراقب بريف إدلب الجنوبي.

كما أفادَ المرصدُ، باستقدامِ الفصائلِ المسلحةِ التابعةِ للاحتلالِ التركي، وهيئةِ تحريرِ الشام الجناح السوريِّ لتنظيم القاعدة الإرهابي، تعزيزاتٍ عسكرية إلى منطقتي النيرب وسرمين بريف إدلبَ الشرقي.

هذا واستهدف جيش الاحتلال التركي بالمدفعية الثقيلة مناطق تل قراح وأم الحوش وأحرص وتل سوسين وكفرنايا في ريف حلب الشمالي.

وأسفر قصف الاحتلال عن إصابة طفل من نازحي مدينة عفرين المحتلة بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.