الإدارة الذاتية تمدد الحظر في مناطقها في إطار مواجهة كورونا

لمواجهة فيروس كورونا، تستمرّ الإدارة الذاتيّة لشمالِ وشرقِ سوريا في إجراءاتها الإحترازية، بالتزامن مع تحوّل جهود مكافحة الفيروس وإيجاد لقاحٍ له القاسم المشترك لأغلب دول العالم.

ومع انتهاء مدّة الحظر الذي بدأ في الثالث والعشرين من آذار مارس الماضي، قرَّرت
الإدارة الذاتيّة تمديدها في مناطق شمال وشرق سوريا لمدةِ خمسة عشر يوماً، يبدأ يوم الثلاثاء و ينتهي في الحادي والعشرين من شهر نيسان أبريل الحالي.

قرار الحظر استثنى الصيدليات الزراعيّة والبيطريّة والمحلاّت المُختصّة بإصلاحِ وبيعِ قطع الغيار للآليات الزراعية، بالإضافة للمحلاّت التي تمَّ استثناءها في قرار الحظر الأول، على أن تُفتح المحلات ضمنَ فترةِ الحظر من الساعة الخامسة عصراً وحتى الواحدة من صباح اليوم التالي.

وفي محاولةِ احتواء ما يترتّب على إجراءات الحظر من تأثيرات جانبية، أعفتِ الإدارةُ المواطنينَ من دفعِ فواتيرِ المياهِ والكهرباءِ خلال شهري أيار وحزيران.

الإدارة الذاتية توقف حملات واجب الدفاع الذاتي لمدة 3 أشهر

الإدارةُ الذاتيّةُ قرّرت أيضاً وقفَ حملاتِ واجب الدّفاع الذاتيّ لمُدَّةِ ثلاثة أشهر، اعتباراً من الخامسِ من نيسان أبريل ولغاية الخامس من تموز يوليو للعام الحالي.

ومع تزايد أعداد المصابين بالفايروس في مناطق سيطرة الحكومة السورية، لجأت الإدارة الذاتية إلى زيادة الإجراءات الاحترازية، ومنها وضع القادمين من تلك المناطق في الحجر الصّحي لِمُدَّة أسبوعين، لتجنُّبِ وصول الفايرس إلى شمال وشرق سوريا.

قد يعجبك ايضا