مقتل 20 شخصاً في اقتتال قبلي بمدينة كيسمايو جنوب الصومال

على بُعد ثلاثين كيلومتراً من مدينة “كيسمايو” في جنوب الصومال، نشبت خلافاتٌ قبليّة بين مسلحين من قبيلتي العوراملي والماجرتين لتتصاعد وتيرتها خلال الأسابيع الأخيرة مخلّفةً قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

النزاع القبلي خلّف عشرين قتيلاً بعد اشتباكاتٍ بين القبيلتين اللتين تتقاتلان بسبب نزاعٍ على ملكيّة الأراضي، بحسب ما قاله مسؤولون محلّيون وشهود عيانٍ لوكالة الصحافة الفرنسية.

أحدُ المسؤولين الحكوميين، أكّد للوكالة حصيلة المعارك التي قُتِل فيها عشرون شخصاً من المعسكرين، فيما جُرِح عشرةٌ آخرون بينهم مدنيون.

من جانبه وصف أحد وجهاء منطقة كيسمايو، المشهد بالمروّع، بعد تناثر الجثث في منطقة القتال، وفرار السكّان المدنيين بسبب تأثّر عدّة قرى بالاقتتال خلال الأيام الثلاثة الماضية.

ودعا رئيس الصومال محمد عبد الله فارماجو من وصفهم بالإخوة المتقاتلين في غرب كيسمايو إلى إنهاء سفك الدماء على وجه السرعة وبدون شروطٍ مسبّقة.

وتعاني الصومال من اقتتالٍ داخليٍّ بين التنظيمات المسلّحة منذ عقود، كما أنّها تعاني اقتصادياً، وتضرب المجاعة قطاعاتٍ كبيرةً من السكّان بشكلٍ متكرر، فيما زادت موجات الجراد الأخيرة من هشاشة الأوضاع الاقتصادية في البلاد.

قد يعجبك ايضا