شفاء عجوز من كورونا يبعث الأمل في نفوس الإيطاليين

تداولت وسائل إعلام إيطالية خبر شفاء رجل طاعن في السن من فيروس كورونا، حيث يعتبر المسنون الأكثر تأثراً به والذي تسبب في وفاة الآلاف منهم حول العالم.

واعتبرت وسائل الإعلام أن شفاء “السيد بي” البالغ من العمر 101 سنة من مرض كورونا معجزة إلهية، وأعطت الإيطاليين جرعة من الأمل خلال حربها مع هذا الفيروس الفتاك الذي حصد أرواح الآلاف في إيطاليا.

وجاء خبر شفاء الرجل العجوز في اليوم الذي استقبلت فيه إيطاليا خبر وفاة ما يقارب الألف شخص والتي تعتبر أسوأ حصيلة يومية على مستوى العالم.

والطريف في الأمر أن “السيد بي” ولد عام 1919 أثناء تفشي وباء الإنفلونزا الإسبانية، الذي حصد أرواح ما يقدر ما بين 30 إلى 50 مليون شخص حول العالم.

وتضررت إيطاليا  اكثر من أي مكان آخر في الاتحاد الأوروبي بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد بشكل سريع.

قد يعجبك ايضا