منظمة الصحة العالمية تعلن حالة طوارئ عالمية وسط تفش سريع لفيروس كورونا

حالة طوارئ عالمية أعلنتها منظمة الصحة العالمية بعد أن انتقل فيروس كورونا إلى عدة دول.

هذا الفيروس قتل 213 شخصا وأصاب 9692 آخرين في الصين حتى نهاية يوم الخميس.

ولم تحدث أي وفيات بسبب الفيروس خارج الصين وإن كانت هناك بلاغات عما يصل إلى 129 حالة في 22 دولة ومنطقة أخرى، منها ثماني حالات انتقل فيها الفيروس بين البشر في أربع دول من بينها الولايات المتحدة وألمانيا.

وقال تيدروس أدهانوم مدير عام منظمة الصحة العالمية في مؤتمر صحفي في جنيف إن الأسابيع الأخيرة شهدت تفشيا لم يسبق له مثيل قوبل برد غير مسبوق.

وتابع قائلا إن هذا الإعلان ليس تصويتا على انعدام الثقة في الصين ولكن مبعث قلق المنظمة الأكبر هو احتمال انتقال الفيروس إلى البلدان التي تعاني من ضعف النظم الصحية.

ويؤدي الإعلان عن حالة طوارئ عالمية إلى تقديم توصيات إلى جميع البلدان تهدف إلى منع انتشار المرض عبر الحدود أو الحد منه مع تجنب التدخل غير الضروري في التجارة والسفر.

ويشمل الإعلان توصيات مؤقتة للسلطات الصحية الوطنية في جميع أنحاء العالم والتي تشمل تكثيف إجراءات الرصد والتأهب والاحتواء.

وظهور حالات في بلدان أخرى غير الصين أثار قرارات بتعليق السفر كما أدى لزيادة الطلب على الأقنعة الواقية.

قد يعجبك ايضا