ترحيب دولي وأممي بالهدنة في قطاع غزة

بعد دخول وقف إطلاق النار والهدنة بين إسرائيل وقطاع غزة حيّز التنفيذ فجر الجمعة، رحبت كلّ من الأمم المتحدة وأمريكا وبريطانيا، باتفاق الجانبين على وقف التصعيد وقبول الهدنة.

وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، وفي تغريدة عبر تويتر، رحب بوقف إطلاق النار بين إسرائيل وغزة، داعياً جميع الأطراف للعمل على ضمان استمرار وإنهاء العنف غير المقبول والخسائر في أرواح المدنيين.

من جهته، شدّد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، على أنّ المسؤولية تقع على عاتق القادة الإسرائيليين والفلسطينيين في إعادة الهدوء، والبدء بحوار جاد لمعالجة الأسباب الجذرية للصراع، مؤكّداً أنّ غزة جزء لا يتجزأ من الدولة الفلسطينية المستقبلية.

في حين دعت ممثلة أمريكا لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس جرينفيلد، إلى التركيز على تحقيق المزيد من التقدم نحو السلام الدائم بين إسرائيل والفلسطينيين، والعمل لتلبية الاحتياجات الإنسانية العاجلة في قطاع غزة.

وفي السياق أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عن شكره للرئيس الأمريكي جو بايدن، لدوره في إنجاح المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار، مضيفاً عبر تويتر، أنّ الرؤية مع الإدارة الأمريكية كانت متّسقة حول ضرورة إدارة الصراع بين إسرائيل والفلسطينيين بالطرق الدبلوماسية.

وجاء اتفاق وقف إطلاق النار بعد تصعيد عسكري استمر أحد عشر يوماً، أودى بحياة 232 فلسطينيًا، فيما قتل 12 شخصاً من الجانب الإسرائيلي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort